top of page

في ظل رؤية وطنية طموحة وأهداف عالمية تنموية، تسعى خلية التفكير أثرُنا لتمكين شركاء التنمية من تَعظِــــيم الأثــــرنُنتج معرفة ومنهجيات وأدوات إدارة الأثر نُمكّن بها المؤسسات غير الربحية والجهات الحكومية والمسؤولية الاجتماعية للشركات وجميع الجهات التي تطمح لإحداث تغييرات إيجابية مستدامة لتعزيز رفاهية مجتمعنا من خلال الاستشارات والتدريب والخدمة المهنية

مجتمعاتنا تواجه قضايا معقدة صحية وثقافية واقتصادية وحضرية وبيئية. تعقيد هذه القضايا لا يحاكي بساطة أساليب العطاء الرعوي والخدمات العامة المباشرة والاقتصاد الرأس مالي التقليدي. التعامل مع القضايا المجتمعية يتطلب خَلق منظومة تُشارك مختلف القطاعات وتنقل تركيز الجهود من المخرجات قريبة المدى الى الأثر المجتمعي بعيد المدى.

bottom of page