الاستفادة من نتاج البحث العلمي في بناء نظريات التغيير

الاستفادة من نتاج البحث العلمي في بناء نظريات التغيير

نظرية التغيير هي أداة تخطيط استراتيجي تساعد المنظمات التي تهدف للتأثير في المجتمع من رسم مسار منطقي ومدعوم بالأدلة يربط بين الأثر بعيد المدى والتدخلات التي تقوم بها المنظمة. تعتمد نظرية التغيير في أبسط صورها على افتراضات منطقية ناتجة عن انطباعات وتجارب شخصية. الصورة الأكثر كمالاً من نظرية التغيير تُبنى فيها العلاقات بين المدخلات والمخرجات والنتائج والأثر على أساس علمي وبراهين. أهم فوائد البناء المبني على الأدلة تقليل المخاطر الناتجة عن التجربة، بالتالي تحقيق الأثر المرجو بأقل تكلفة وأكثر فعالية.


مثال: زيادة قدرة الشابات على الابتكار


تهدف أحد المنظمات الناشئة الى زيادة قدرة الشابات على الابتكار من خلال التركيز على العوامل الشخصية. للبحث في العوامل الشخصية التي أثبتت تأثيرها على ابتكار الفرد، تم مراجعة أحدث الدراسات المنشورة في المجلات العلمية بالاستعانة بالمكتبات عابرة التخصصات مثل ProQuest وScienceDirect وJSTOR. نتج عن هذا الجهد عشر جدارات مهمة بين مهارات ظاهرة وتوجهات باطنة تحتاج المنظمة العمل عليها حتى تسمو بقدرة الشابات على الابتكار.




0 مشاهدة

© 2019 جميع الحقوق محفوظة لأثرنا